•  الرئيسية
  •  المنتدى
  •  المتجر
  •  خدماتنا
  •  تواصل معنا
  •  المواضيع المميزة



  • أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى ايجي فيت البيطري، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






    07-05-2015 12:40 صباحا

    نسعى في هذا الموضوع لبناء أسرة مسلمة تضم أب وأم مسلمين و طفل مسلم وهذا ما يسهم في بناء أمة مسلمة قوية، حيث نجد أن كلا من الأب والأم يبذل جهدا وعناء كبيرين في سبيل تربية أطفالهم تربية حسنة في ظل القواعد والإرشادات التي يشيد بها ديننا الحنيف.


    -مسلم-يصلي-موقع-ثقافة-عامة

    طفل مسلم يصلي – موقع ثقافة عامة


    أول قاعدة يجب الالتزام بها أو بالأحرى أخذها بعين الاعتبار وهي كون الطفل يعتبر مرآة لجميع الأفعال والأقوال الصادرة من طرف والديه فالطفل يرصد تصرفات الوالدين ويتطبع بهما، لذا فإنه وجب أخذ الحيطة والحذر أثناء حضوره إذ أنه يجب أن يستشعر جوا من الاحترام المتبادل والخضوع لمبادئ الإسلام  التي ينص عليها.


    أما من جهة أخرى، فإنه من غير الممكن أن يكون أحد الوالدين أو كلاهما غير ملتزمين بقواعد الإسلام ويطمعان في الحصول على طفل ذو تربية حسنة ومتدين، فهذا مستحيل لأن الطفل دائما يبحث عن قدوته التي يجدها في والديه فإن كانا والديه صالحان فإن هناك احتمالا كبيرا في تحقيق المراد.


    لتربية الأبناء المسلمين يجب على الوالدين خلق جو من المودة والاحترام والاستقرار أيضا، لأن ذلك من شأنه أن يبعث على الطمأنينة والراحة النفسية التي يحتاجها الجميع هذه الأيام، خاصة بالنسبة للأطفال لأن ذلك سيغنيهم عن البحث عن الهدوء في أماكن أخرى بعيدا عن العائلة والجو الأسري قد تسبب لهم مشاكل فيما بعد.


    يجب أيضا الحرص على تعليم الطفل بشكل أو بآخر ضرورة التمتع بالحقوق مع عدم تجاهل الواجبات، هذا بالإضافة إلى كون الوالدين هما مصدر الحب والحنان والأمان بالنسبة للطفل فإذا ما زوداه بقدر كافي من ذلك نما هذا الأخير راشدا عاطفيا وفكريا كذلك أي أنه يشعر أنه محبوب من طرف والديه والجميع أيضا حيث تكون لديه بذلك نظرة إيجابية للمجتمع وكل من يحيط به.


    وهذا ينعكس بشكل واضح على سلوكاته المستقبلية إذ أنه لا يكون عنيفا إطلاقا، خاصة إن تم إكرامه من طرف والديه بما أنه صلى الله عليه وسلم أوصى بذلك فإنه هناك حكمة.


    وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددا كبيرا من الأمهات والاباء الذين يغلب عليهم طابع الحيرة حول ردة فعلهم تجاه أخطاء أبنائهم، هل سيقابلون ذلك بالعقاب أم بالسماح، لذا فإننا نخبرهم بأنه لا مجال للوقوع في الخطأ في اختيار نوع ردة الفعل، فديننا الحنيف لا طالما نص على مبدأ الوسطية والاعتدال في جميع تصرفاتنا، لذا فإنه يجب خلق نوع من التوازن بين اللطف والقسوة، إذ أنه لا يجب السماح إذا ما قام الطفل بتكرار خطئه فقط لأنه لم يعاقب في بادئ الأمر ولا يجب أيضا اللجوء إلى الشدة والعنف بشكل دائم.


    ويمكنكم الإطلاع على المواضيع التالية:





    الموضوع كيف تربي طفل مسلم ؟ - المصدر موقع ثقافة عامة





    :. كاتب الموضوع acc.mu7amad ، المصدر: كيف تربي طفل مسلم ؟ .:


    ;dt jvfd 'tg lsgl ?

    توقيع :acc.mu7amad
    اللهم احفظ مصر واهلها من كل سوء .
    سبحانك ربى استغفرك واتوب اليك .
    لا اله الا الله ;; محمد رسول الله .
    egyvet



    المواضيع المتشابهه
    عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
    مزايا تربيه الدجاج في البطاريات د/ على عبدالرحمن
    0 1928 د/ على عبدالرحمن
    مشروع تربية السمان - مشاريع التربية المنزلية د/ على عبدالرحمن
    0 1005 د/ على عبدالرحمن
    تسمين و تربية الفراخ البيضاء سواء ف المنازل او المزارع د/ على عبدالرحمن
    0 1036 د/ على عبدالرحمن
    الهامستر وتربيته وانواعه والتكاثر والتغذية د/ على عبدالرحمن
    0 3507 د/ على عبدالرحمن
    تربية السمان د/ على عبدالرحمن
    1 3817 د/ على عبدالرحمن

    الكلمات الدلالية
    لا يوجد كلمات دلالية ..


     







    الساعة الآن 09:19 مساء